بذور جرجير 50 جرام

السعر الأصلي هو: 45.00 EGP.السعر الحالي هو: 30.00 EGP.

بذور جرجير

بذور جرجير عالية الجودة من الطبيعة اليك الافضل جودة والاقل سعر

نسبة انبات عالية وسهلة الزراعة يمكنك طلبها الان وستصلك لباب المنزل

لم يتبق سوى 17 من العناصر في المخزون.

  Share

بذور جرجير

بذور جرجير

عالية الجودة من الطبيعة اليك الافضل جودة والاقل سعر

نسبة انبات عالية وسهلة الزراعة يمكنك طلبها الان وستصلك لباب المنزل

على الرغم من أن الِجرجير موطنه الأصلي غرب آسيا وأوروبا والهند وأفريقيا ، إلا أن زراعته لا تقتصر على هذه المناطق ، بل يمكن أن ينمو في أي مكان على وجه الأرض ، حيث يعتبر تناوله يوميًا غذاءً مفيدًا وطبًا وقائيًا قويًا.

الجرجير هو عبارة عن نباتات ورقية خضراء غنية بالمعادن، نبات صليبي موطنه أوروبا وآسيا، هذا الخضار المغذي هو أحد أفراد عائلة الملفوف، وتعود فوائد الجرجير الصحية إلى محتواه العالي من الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة.

يحتوي الجرجير على فيتامينات (أ) و(ب 6) و(ب 12) بالإضافة إلى الحديد والمغنيسيوم والكالسيوم والفوسفور، كما أن النباتات الخضراء منخفضة جدا في السعرات الحرارية، مما يجعلها مكملا مهما للعديد من الأنظمة الغذائية لفقدان الوزن.

يعد الجرجير أحد أقدم أوراق السلطة المعروفة، ويعود ظهوره الأول إلى عام 400 قبل الميلاد في جزيرة كوس، ويقال إن أبقراط الشهير بـ”أبو الطب” أنشأ أول مستشفى له بجانب جدول مائي لكي يتمكن من زراعة كمية وفيرة من الجرجير، من أجل المساعدة في علاج مرضاه من اضطرابات الدم.

ومنح الرومان الجرجير اسم “الأنف الملتوي”، وكان القدماء يستخدمونه كمعطر للنفس، لكنهم كانوا يجهلون احتواءه على ذلك الكم من المعادن والفيتامينات، وكان الجنود الفرس يتمتعون بصحة أكبر عندما كانوا يتناولون الجرجير في غذائهم اليومي.

وفي وقت مبكر من عام 1636، استقر عالم الأعشاب جون جيرارد على الجرجير كعلاج لمرض الأسقربوط، كما أن المستكشف البريطاني، الكابتن جيمس كوك، تمكن من الإبحار حول العالم 3 مرات، ويرجع ذلك بشكل جزئي إلى استخدام بحارته للجرجير في غذائهم.

وصف الكثيرون الجرجير بأنه “فياغرا طبيعية”، فهو يحتوي على نسبة عالية من فيتامينات (أ) و(بي 6) التي تساعد على “إنتاج الهرمونات الجنسية الذكرية”، كما أنه يحتوي على مستويات عالية من فيتامين (سي) الذي يمكن أن يزيد من عدد الحيوانات المنوية وحركتها، وكذلك فيتامين (إي) الذي من المفترض أن يساعد الحيوانات المنوية على اختراق البويضة وحدوث حمل، بحسب صحيفة “هافنغتون بوست” البريطانية.

ودفعت الميزة السابقة شركة بيرة بريطانية لطرح منتج جديد مليء بالجرجير، بدعوى أن المشروب الجديد غير المعتاد قد يعزز الدافع الجنسي لدى الرجال.

يمكن أن يقلل الجرير كذلك من مخاطر الإصابة بالأورام السرطانية، ‏حيث تعمل، بحسب دراسات علمية على حماية الحمض النووي ‏من أي عمليات تلف، والتي تؤدي بدورها إلى ظهور الخلايا ‏السرطانية.‏

تشير نتائج دراسة صادرة عن “إمبريال كوليدج” في لندن إلى أن الجرجير يحتوي على إمكانات مضادة للسرطان، وأنه قادر أيضا على المساعدة في العلاج الإشعاعي.

الخضروات الصليبية مثل الجرجير مفيدة في خفض الكوليسترول الضار، كما أنها تمتلك قدرة أكيدة على حماية صحة القلب والأوعية الدموية، وتساعد في تنظيم ضغط الدم لأنه مصدر غني بالنترات.

تناول أطعمة غنية بالكالسيوم مثل الجرجير يسهم في تقليل مخاطر الإصابة بهشاشة العظام، بسبب أن الكالسيوم يساعد في إصلاح وبناء العظام عن طريق زيادة إنتاج بانيات العظم، وهي الخلايا المسؤولة عن هذا النشاط المفيد.

قد يكون الجرجير مصدرا جيدا لحمض الفوليك، الذي قد يلعب دورا رئيسيا كعنصر غذائي تفاعلي في الحفاظ على كثافة العظام.

كما أن النساء قد يستفدن من حمض الفوليك في نظامهن الغذائي بعد انقطاع الطمث لديهن، باعتباره وسيلة وقائية ضد هشاشة العظام.

قد تكون الخضروات الصليبية مثل الجرجير غنية بالأيزوثيوسيانات، وأظهرت الأبحاث أن البروكلي والجرجير يتمتعان بالقدرة على المساعدة في الوقاية من اضطرابات الدماغ، كما يساعد الجرجير في تأخير شيخوخة الدماغ.

وتؤكد الدراسات إن الجرجير من الأطعمة الغنية بفيتامين (سي)، ‏وهو ما يجعله مفيدا في تقليل مخاطر تلف خلايا الدم المسبب ‏لفقر الدم والأنيميا، ويقي من الإصابة بنزلات البرد.‏

  1. قد يقلل الضرر التأكسدي لخلايا الدم

تشير الأبحاث إلى أن فيتامينات (سي) و(إي) فعالان سويا في تقليل الضرر التأكسدي لخلايا الدم الحمراء.

تشير دراسة أجريت عام 2016 إلى أن فيتامين (سي) قد يكون فعالا في الحد من خطر الإصابة بإعتام عدسة العين، وقد يكون إدراج الجرجير بكمية جيدة من فيتامين (سي) مفيدا في الحماية من إعتام عدسة العين.

الجرجير مصدر جيد لفيتامين (سي)، وأظهرت دراسة أن تناول الأطعمة الغنية به قد يقلل من خطر الإصابة بالزكام بنسبة 66 في المئة.

الجرجير قد يخفف من الربو عند الأطفال بسبب احتوائه على فيتامين (سي)، وأظهرت دراسة أجريت على الأطفال الذين يعانون من الربو وتناولوا فيتامين (سي) زيادة كبيرة في حجم الزفير القسري بما لا يقل عن 0.2 غرام يوميا.

بناءً على 0 تقييمات

0.00 إجمالي
0%
0%
0%
0%
0%
كن أول من يقيم “بذور جرجير 50 جرام”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التعليقات

لا توجد توصيات بعد.

سلة التسوق الخاصة بي
منتجات شاهدتها
فئات